روابط مهمة  : |  استرجاع كلمة المرور  |  طلب كود تفعيل العضوية   | تفعيل العضوية

 
بسم الله الرحمن الرحيم,
ديوان شعراء قبيلة الشرارات
عدد الضغطات : 9,530
عدد الضغطات : 3,900
إظهار / إخفاء الإعلاناتلجميع الاعلانات ذات الحجم الصغير
عدد الضغطات : 7,059 عدد الضغطات : 11,185 مساحة إعلانيه
   
العودة   .:: مجالس قبيلة الشرارات ::. > [ مجالس قبيلة الشرارات الخاصة ] > مجلس أخبار الإبل والخيول
مجلس أخبار الإبل والخيول يهتم بكل ما يخص الابل والخيول وتاريخها في الماضي والحاضر عند القبيله وغيرها من القبائل الاخرى
   
ملاحظة: الحقوق امانه ولا نحلل احد إلا بحفظ حقوق المنتدى من خلال ذكر المصدر

إضافة رد
   
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1 (permalink)  
قديم 01-05-2010, 10:05 PM
طائرالايمان
**مُصمم**
طائرالايمان غير متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
اوسمتي
المصمم المبدع 
لوني المفضل Black
 رقم العضوية : 4498
 تاريخ التسجيل : Mar 2010
 فترة الأقامة : 2821 يوم
 أخر زيارة : 14-10-2017 (09:56 AM)
 الإقامة : طيبة الطيبة
 المشاركات : 3,115 [ + ]
 التقييم : 833
 معدل التقييم : طائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to beholdطائرالايمان is a splendid one to behold
بيانات اضافيه [ + ]

اوسمتي

افتراضي الإبل في القرآن الكريم








الإبل في القرآن الكريم

قال الله تعالى في سورة الغاشية: (أفلا ينظرون الى الإبل كيف خلقت ) صدق الله العظيم



جاء في تفسير ابن كثير فإن خلقها عجيب وتركيبها غريب وهي في غاية القوة والشدة ومع ذلك تنقاد للضعيف وتؤكل وينتفع بوبرها ويشرب لبنها وكان شريح القاضي يقول اخرجوا بنا حتى ننظر الإبل كيف خلقت

الإبل في الحديث



عن أبي هريرة رضي الله عنه قال قال رسول الله إذا سافرتم في الخصب فأعطوا الإبل حقها من الأرض وإذا سافرتم في السنة فأسرعوا عليها السير
قال رسول الله إن في أبوال الإبل وألبانها شفاء للذرية بطونهم
عن أبي سعيد الخدري قال:افتخر أهل الإبل عند رسول الله فقال الرسول الكريم السكينة والوقار في أهل الغنم والفخر والخيلاء في أهل الإبل
عن أسيد بن حضير عن النبي سئل عن ألبان الإبل فقال: توضئوا من ألبانها
قال الرسول الكريم: لا تسبوا الإبل فإن فيها رقوء الدم ومهر الكريمة ...لأنها كانت تقدم في الديات فتحقن الدماء ويسود بها وئام الأمة


صوره تبين مسميات أجزاء جسم الأبل

ولكن لماذا يأمرنا رب العزة أن ننظر إلى الإبل(ذكرها وأنثاها) كيف خلقت وصممت لتتكيف مع ما قدر لها من مشقة وظروف شديدة؟ ويأتي العلماء بتسهيل رباني بالجواب حيث بعد البحث والتقصي.



تبين أنه يحمي عيون الجمل قضيب هيكلي، وله رموش طويلة غليظة تسمح له برؤية جيدة في النهار والليل، وأنفه يرطب الهواء الحار في الشهيق ويبرد هواء الزفير ليستعيد منه بخار الماء إلى جسمه فهو بمثابة جهاز تكييف حيث يحوي في مناخيره تجاويف أنفية تشبه الكهوف مستطيلة ومتعرجة مهمة هذه التجاويف تلطيف الهواء الداخل سواء حار أو بارد، أيضاً جلد الجمل سميك نسبياً مقارنة مع بقية الحيوانات وهذا يعمل له عزل حراري ويقلل التبخر وحاسة الشم قوية تشم رائحة أقرانها على بعد 11 كيلومترا.

والشفة العليا مشقوقة لتسهل أكل النباتات الشوكية و له 34 سن، بعضه(النوع العربي) له سنام من الدهون على ظهره والآخر له سنامين ويستطيع بسهولة صرف دهنه المخزن في سنامه بفعل الحركة وعامل الجاذبية ويعتبر انتصاب السنام علامة صحية للجمل والسنام المتدلي أو الصغير علامة مرضية له

وهو يصبر على الجوع والعطش ويختزن الطعام والماء في جدران معدته وبالتحديد في جيوب خاصة في كرشه.ومما يساعد الجمل على تحمل مشقة السفر والحر بدون طعام ولا شراب أن جسمه مصمم للفقد القليل وتخزين الكثيرحيث لديه قدرة هضم وامتصاص عالية و إفرازاتها قليلة سواء عرق أو لعاب أو بول أو براز(بعكس الأبقار وما تخلفه من أطنان الروث الذي يخرب البيئة ولا يجد المزارع له تصريف)وتحتفظ الإبل بالتالي بكثير من السموم الواردة للبيئة كاليوريا فهي صديقة للبيئة وهذا يفسر الهدي النبوي في الوضوء بعد أكل وجبة لحم الإبل.








كريات دمه الحمراء بيضاوية و لها أنوية وهذا الشكل متواجد عند الطيور لجعل جسمها خفيف سهل الحركة وهذا الشكل البيضاوي المستطيل في بعض الأحيان يسهل انسياب وتدفق الدم في العروق والشرايين ويحافظ على سيولة الدم وعدم تجلطه بسهولة ويمكن الجمل لاحتفاظ أكثر بالسوائل والالكترولايتات(المعادن والأملاح) فيظل الجمل نشيط وحيوي وسط أجواء الصحراء الشديدة.

له أقدام ذات خف عريض مشقوق ومبطن تساعده على السير في الرمال الناعمة المتزحلقةدون أن تغوص أقدامه فيها كما تغوص أقدام الحصان والسبب أن الخف يمثل راحة القدم وليس أصابعها فالجمل يمشي على روؤس الحوافر أو الأصابع كباقي الحيوانات فالخف يشبه الزعانف.
وينفرد الجمل في مشيته بين ذوات الأربع فإن قدمي الجانب الأيمن تتحركان للأمام معا ثم قدمي الجانب الآخر، وكأنها تمشى على طرفين لا على أربع.

تستطيع أن تشرب 200 ليتر من الماء خلال 24 ساعة والسير لوحدها أسبوع دون ماء (وبالتحديد تستطيع السير لوحدها بسرعة 20كم/الساعة لمدة 3 أيام وتستطيع السير براكبها لمدة 12 ساعة متواصلة دون ماء أو طعام ويستطيع الجمل أن يفقد 40% من رطوبة جسمه دون أن يتأثر بينما تموت بقية الخليقة إذا فقدت 12% من رطوبتها أيضاً درجة حرارة الجمل متقلبة من 35 ْ-39 ْ م لتتكيف مع جو الصحراء القاري المتقلب وتستطيع الجمال القوية أن تحمل حمولة تصل أوزانها حتى 450كلغ(وتحمل 300كغم وتسير بها بسرعة 6كم/الساعة قاطعة مسافة 22كم ).






كما استخدم وبرها للملابس، وجلدها للمصنوعات الجلدية، وحليبها ولحمها كغذاء، وبعرها كسماد..يبلغ متوسط طول الجمل (حتى كتفه) من 180-230سم، كما أن أوزانها تتراوح فيما بين 450-810 كجم.وتضع عادة فصيلاً واحداً بعد فترة حمل تستمر فيما بين 12-13شهراً وتعمر الجمال فيما بين 25-30 سنة.




بالنسبة للناقة فهي لا تحلب إلا بوجود فصيلها (الحوار أوالقاعود) ولا تبيض بويضة إلا وقت التزاوج و شرط وجود الذكر (Induced ovulation )



وتنتج الناقة 45 كغم/ يومياً من الحليب لذا يعتبر الجمل أفضل للتربية من بقر الهولشتاين وحتى أفضل من كل أنواع البقر في العالم إذا قارنت السعر وتكاليف العلف وتكاليف العلاج حيث يعتبر الجمل أقل المجترات عرضة للإصابة بالأمراض وحليب الإبل الوحيد الذي يحتوي على فيتامين (C )وهذا الفيتامين ضروري لحفظ الحليب مدة أطول ومنعه من التلف ولكي يشربه أهل الصحراء ليغنيهم عن الفواكه مصدر فيتامين ( C ) للحضر وينصح بحليب الإبل للعلاج وهذا تصديق للسنة النبوية الشريفة التي أقرت بالتداوي بحليب الإبل وحتى بولها ويوجد دراسة حديثة تربط بين حليب الناقة وحليب الإنسان (خاصة أنه أقرب للإنسان بالنسبة لسكر اللاكتوز ومريح بالنسبة لهضم بروتين الكازيين من قبل الطفل حيث يحوي ثلث كمية الكازيين الموجود في حليب الأم وبالتالي لا يوجد مغص للطفل من جراء تجبن البروتين بفعل المعدة الحامضية للطفل ) وأنه أفضل لتقديمه للأنسان بدلاً من حليب الأبقار المعدّل أيضاً دورة الحليب عند الإبل 606يوم (ضعف ما لدى البقرة) فسبحان الله حيوان عجيب وقوي ومع كل ذلك فقد ذلـّلّـه الله لنا فهلا نظرنا إلى الإبل كيف خلقت!!



كانت الإبل عند اجدادنا مطاياهم التي يرتحلون عليها ويأنسون بها في قطع الطرق البعيدة فينشدون لها ويحدون بأنغام تذهب عنها بأس الطريق وتجدد نشاطها لتطوي المسافات أمامها فمع خطواتها نشأت موسيقى الشعر العربي ومع الحداء لها ولدت البحور الشعرية



وكانت الإبل المملوكة للفرد تعد مظهرا من مظاهر الغنى والسؤدد والجاه وكان النعمان بن المنذر يعلو فخرا واعتزازا بما يملكه من انواع الإبل ومنها نوق العصافير التي كانت مضربا لللا مثال

يقول ابن خلدون في مقدمته في الإبل إن المتغذين بألبان الإبل ولحومها يؤثر ذلك في أخلاقهم من الصبر والاحتمال ةالقدرة على حمل الأثقال

قالوا في الإبل

الإبل سفن البر جلودها قرب ولحومها نشب وبعرها حطب وأثمانها ذهب
قال حكيم العرب الجاهلي اكثم بن صيفي يوصي العرب بالإبل: لاتضعوا رقاب الإبل في غير حقها فإنها مهر الكريمة ورقو الدم بألبانها يتحف الكبير ويغذي الصغير
وقيل عن الجمل بأنه غيور أنف لا يلقح أمه ولا ينزو على أخته

طبائع الإبل

تتمتع الجمال بشكل عام بطبائع هادئة ذات ذكاء كما تتميز بالصبر والجلد وتحمل المشاق والشعور بالللا مبالاة عند تعرضها للعوامل المناخية القاسية حيث تستمر في عملها تحت أشد الظروف حتى الرمق الأخير ولإناث أهدأ طبعا من الذكور



والإبل تحزن وخصتا عندما يذبح أمامها جمل فتصاب بحاله نفسية ومن أثارها عدم الأكل والعزوف عنه

كما ان الإبل تشارك صاحبها الخوف فإذا خاف اضطربت فإذا ما شعرت الإبل بحاجة أهلها للرحيل خوفا من خطر قادم شنفت آذانها ومدت أعناقها تتحسس مصدر الخطر وجهته وأسرعت المشي في الرحيل وأحيانا تجدها تنذر أهلها بالخطر والرحيل قبل وقوعه لأنها اذا أحست به نهضت واتجهت باعناقها في جهة العدو المهاجم فقط وتبدو عليها الاضطرابات فيدرك صاحبها ان هناك عدو قادم فيستعد له







أعمار الإبل

عمر ستة شهور ويعتمد على امه يسمى حوار
عمر سنة وبدا يشرب الماء والأكل يسمى مخلول
عمر سنة الى سنتين يعتمد على نفسه كليا يسمى مفرود
عمر سنتين الى ثلاث سنوات والتقى مع اخيه في الولاده الثانية للأم يسمى لقي
عمر ثلاثة سنوات الى أربع وبداء يحمل الأثقال على ظهره يسمى حق
عمر أربع سنوات الى خمسة يسمى جذع
عمر خمسة سنوات الى ستة سنوات وبدل الزوج الأول من القواطع يسمى ثنى
عمر ستة سنوات الى سبعه وبدل الزوج الثاني من القواطع يسمى رباع
عمر سبع سنوات الى ثمانيه وبدل الزوج الثالث من القواطع يسمى سديس

أنواع الإبل

العمانية
الصيعرية
الدوسرية
الشرارية
المهرية
الساحلية

الوان الإبل

مجاهيم وهذه التسمية اخذت من جهامت الليل اي سواده وهذه الإبل سوداء اللون



الملحاء وهي ذات الأسود الفاتح



المغاتير البيضاء



الحمراءوهي ذات اللون البيج مع أحمر قليل



الصفراء وهي ذات اللون الأصفر ورأس سنامها أسود



الشعلاءولونها أصفر خالص بدون أي سواد



صفة اللون في الابل

بعير أحمر : لم يخالط حمرته شيء.
بعير أورق : أسود يخالط سواده بياض .
بعير أدهم : اشتدت ورقته حتى يذهب البياض الذي فيه
ناقة جرشية : حمراء .
بعير أشكل : يخالط سواده حمرة أو غبرة .
المغض : البيض من الإبل الخالصة البيابض .
الأدم : الشديد السمرة ، وقيل : الأبيض فإن خالطته حمرة فهو أصهب .
الأعيس : الذي خالط بياضه شقرة .
الأكهب : من الكهبة وهي غبرة مشربة سواداً .
الهجان : البيضاء الخالصة اللون .
الأخضر : الذي اغبر حتى يضرب إلى الخضرة .
الأحوى : الذي خالط خضرته سواد وصفرة .
الأكلف : الشديد الحمرة يخلط حمرته سواد ليس بخالص .
الأحسب : الذي في سواده حمرة أو بياض .
الأمغر : في وجهه حمرة مع بياض صاف .
الأسمر : الذي يضرب إلى البياض في شهبة .

صفات السلالات في الابل



صفات الإبل

القريع من الإبل : المختار للضراب .
الفنيق : الذي نعم وسمن للفحلة ونجابة الضراب .
المخناف من الإبل : كالعقيم من الناس .
الحوار : ولد الناقة حين يولد إلى أن يفطم . ( الحوير)
الفصيل : الذي يأكل الشجر ويشرب الماء بعد أن يفصل عن أمه إذا بلغ سنة .
القعود : الذكر الثني الذي لا يتبع أمه .
والقلوص : الثنية بمنزلة الفتى والفتاة .
الناقة الرائم والرؤوم : العطوف على ولدها .
العلوق : التي لا ترأم ولدها ، ولكنها تشمه ولا تدرعليه .
الظئر والظؤور : التي تعطف على ولد غيرها .
الجراض : اللطيفة .
الواله : التي يشتد وجدها على ولدها .
العجول : التي مات ولدها .
الحلوب : ذات اللبن .
الشصوص : التي لا لبن لها . ( مانريدها)
جمل علندي : شديد مسن .
ناقة دوسرة : صلبة شديدة ،
وجمل دوسر: صلب شديد .
ناقة عنس : الشديدة الصلبة شبهت بالصخرة .
ناقة كوماء : عظيمة السنام .
الدهانج : البعير ذو السنامين .
الحرجوج : الناقة الضامرة الطويلة .
القبعثرى : الفصيل المهزول ، والجمل الضخم .
ناقة عذافرة : عظيمة .
ناقة سرداح : عظيمة طويلة .
ناقة جسرة : عظيمة طويلة .
ناقة كناز : كثيرة اللحم .
ناقة هرجاب : ضخمة طويلة .
ناقة قرواح : طويلة القوائم كأنها تمشي على أرماح .
ناقة دفواء : طويلة العنق .
ناقة سرحوب : طويلة سريعة .
ناقة خنشليل : طويلة .
ناقة سبطر : جسين طويل .
ناقة عيطموس : التامة الخلق الحسنة . الله يستر عليك
ناقه فنق: القليله اللحم
ناقة شمردلة : حسنة جميلة .
جمل دعبل : عظيم جميل .
ناقة عيسجور : شديدة .
ناقة عرمس : شديدة
ناقة عنتريس : الشديدة الكثيرة الحم








كلمات البحث






رد مع اقتباس
قديم 01-05-2010, 10:07 PM   #2 (permalink)
ثامر الزنابيل
مشرف سابق وعضو مميز


الصورة الرمزية ثامر الزنابيل
ثامر الزنابيل غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 277
 تاريخ التسجيل :  May 2007
 العمر : 29
 أخر زيارة : 14-09-2017 (07:01 PM)
 المشاركات : 32,121 [ + ]
 التقييم :  2068
 SMS ~
سبحان الله وبحمده
سبحان الله العظيم
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي رد: الإبل في القرآن الكريم



مشكور طائر الايمان
الله يعطيك العافيه


 
 توقيع : ثامر الزنابيل


رد مع اقتباس
قديم 01-05-2010, 10:15 PM   #3 (permalink)
طائرالايمان
**مُصمم**


الصورة الرمزية طائرالايمان
طائرالايمان غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 4498
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 14-10-2017 (09:56 AM)
 المشاركات : 3,115 [ + ]
 التقييم :  833
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Black

اوسمتي

افتراضي رد: الإبل في القرآن الكريم



اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ثامر الزنابيل مشاهدة المشاركة
مشكور طائر الايمان
الله يعطيك العافيه


ثامر الزنابيل

لك احترامي وتقديري


 


رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:11 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمجالس قبيلة الشرارات
  مجموعة ترايدنت العربية