روابط مهمة  : |  استرجاع كلمة المرور  |  طلب كود تفعيل العضوية   | تفعيل العضوية

 
بسم الله الرحمن الرحيم,
ديوان شعراء قبيلة الشرارات
عدد الضغطات : 9,430
عدد الضغطات : 3,836
إظهار / إخفاء الإعلاناتلجميع الاعلانات ذات الحجم الصغير
عدد الضغطات : 7,019 عدد الضغطات : 11,097 مساحة إعلانيه
   
العودة   .:: مجالس قبيلة الشرارات ::. > [ مجالس قبيلة الشرارات الدعوية ] > مجلس شهر رمضان وأحكام الحج والعيد
مجلس شهر رمضان وأحكام الحج والعيد

كل ما يختص بفتاوي الشهر المبارك والعمره والحج والعيد

   
إضافة رد
   
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-08-2009, 03:09 AM   #21 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



ليلة القدر هي أفضل الليالي

السؤال :
بمناسبة ليلة القدر نود من سماحتكم التحدث لعامة المسلمين بهذه المناسبة الكريمة ؟

الجواب :
ليلة القدر هي أفضل الليالي ، وقد أنزل الله فيها القرآن ، وأخبر سبحانه أنها خير من ألف شهر ، وأنها مباركة ، وأنه يفرق فيها كل أمر حكيم ، كما قال سبحانه في أول سورة الدخان : ((حم وَالْكِتَابِ الْمُبِينِ إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنْذِرِينَ فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ أَمْرًا مِنْ عِنْدِنَا إِنَّا كُنَّا مُرْسِلِينَ رَحْمَةً مِنْ رَبِّكَ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ))
وقال سبحانه: ((إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ))وصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ( من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبه). وقيامها يكون بالصلاة والذكر والدعاء وقراءة القران وغير ذلك من وجوه الخير.
وقد دلت هذه السورة العظيمة أن العمل فيها خير من العمل في ألف شهر مما سواها . وهذا فضل عظيم ورحمة من الله لعباده . فجدير بالمسلمين أن يعظموها وأن يحيوها بالعبادة ، وقد أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنها في العشر الأواخر من رمضان ، وأن أوتار العشر أرجى من غيرها ، فقال عليه الصلاة والسلام : (التمسوها في العشر الأواخر من رمضان ، التمسوها في كل وتر) وقد دلت الأحاديث الصحيحة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أن هذه الليلة متنقلة في العشر ، وليست في ليلة معينة منها دائما ، فقد تكون في ليلة إحدى وعشرين ، وقد تكون في ليلة ثلاث وعشرين ، وقد تكون في ليلة خمس وعشرين ، وقد تكون في ليلة سبع وعشرين وهي أحرى الليالي ، وقد تكون في تسع وعشرين ، وقد تكون في الأشفاع.
فمن قام ليالي العشر كلها إيمانا واحتسابا أدرك هذه الليلة بلا شك ، وفاز بما وعد الله أهلها . وقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يخص هذه الليالي بمزيد اجتهاد لا يفعله في العشرين الأول . قالت عائشة رضي الله عنها: كان النبي صلى الله عليه وسلم : يجتهد في العشر الأواخر من رمضان ما لا يجتهد في غيرها . وقالت : كان إذا دخل العشر أحيا ليله وأيقظ أهله وجد وشد المئزر . وكان يعتكف فيها عليه الصلاة والسلام غالبا ، وقد قال الله عز وجل : ((لَقَدْ كَانَ لَكُمْ فِي رَسُولِ اللَّهِ أُسْوَةٌ حَسَنَةٌ))
وسألته عائشة رضي الله عنها فقالت: يا رسول الله : إن وافقت ليلة القدر فما أقول فيها ، قال : " قولي ، اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني. وكان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم رضي الله عنهم ، وكان السلف بعدهم ، يعظمون هذه العشر ويجتهدون فيها بأنواع الخير .
فالمشروع للمسلمين في كل مكان أن يتأسوا بنبيهم صلى الله عليه وسلم وبأصحابه الكرام رضي الله عنهم وبسلف هذه الأمة الأخيار ، فيحيوا هذه الليالي بالصلاة وقراءة القرآن وأنواع الذكر والعبادة إيمانا واحتسابا حتى يفوزوا بمغفرة الذنوب ، وحط الأوزار والعتق من النار . فضلا منه سبحانه وجودا وكرما . وقد دل الكتاب والسنة أن هذا الوعد العظيم مما يحصل باجتناب الكبائر . كما قال سبحانه : ((إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلًا كَرِيمًا)) وقال النبي صلى الله عليه وسلم : ((الصلوات الخمس والجمعة إلى الجمعة ورمضان إلى رمضان مكفرات لما بينهن إذا اجتنبت الكبائر))
ومما يجب التنبيه عليه أن بعض المسلمين قد يجتهد في رمضان ويتوب إلى الله سبحانه مما سلف من ذنوبه ، ثم بعد خروج رمضان يعود إلى أعماله السيئة وفي ذلك خطر عظيم .
فالواجب على المسلم أن يحذر ذلك وأن يعزم عزما صادقا على الاستمرار في طاعة الله وترك المعاصي ، كما قال الله عز وجل لنبيه صلى الله عليه وسلم : ((وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ)) وقال تعالى : ((يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ))
وقال سبحانه : ((إِنَّ الَّذِينَ قَالُوا رَبُّنَا اللَّهُ ثُمَّ اسْتَقَامُوا تَتَنَزَّلُ عَلَيْهِمُ الْمَلَائِكَةُ أَلَّا تَخَافُوا وَلَا تَحْزَنُوا وَأَبْشِرُوا بِالْجَنَّةِ الَّتِي كُنْتُمْ تُوعَدُونَ نَحْنُ أَوْلِيَاؤُكُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَشْتَهِي أَنْفُسُكُمْ وَلَكُمْ فِيهَا مَا تَدَّعُونَ نُزُلًا مِنْ غَفُورٍ رَحِيمٍ)) ومعنى الآية أن الذين اعترفوا بأن ربهم الله وآمنوا به وأخلصوا له العبادة واستقاموا على ذلك تبشرهم الملائكة عند الموت بأنهم لا خوف عليهم ولا هم يحزنون ، وأن مصيرهم الجنة من أجل إيمانهم به سبحانه واستقامتهم على طاعته وترك معصيته ، وإخلاص العبادة له سبحانه ، والآيات في هذا المعنى كثيرة كلها تدل على وجوب الثبات على الحق ، والاستقامة عليه ،
والحذر من الإصرار على معاصي الله عز وجل ومن ذلك قوله تبارك وتعالى : ((وَسَارِعُوا إِلَى مَغْفِرَةٍ مِنْ رَبِّكُمْ وَجَنَّةٍ عَرْضُهَا السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ أُعِدَّتْ لِلْمُتَّقِينَ الَّذِينَ يُنْفِقُونَ فِي السَّرَّاءِ وَالضَّرَّاءِ وَالْكَاظِمِينَ الْغَيْظَ وَالْعَافِينَ عَنِ النَّاسِ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ وَمَنْ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ إِلَّا اللَّهُ وَلَمْ يُصِرُّوا عَلَى مَا فَعَلُوا وَهُمْ يَعْلَمُونَ أُولَئِكَ جَزَاؤُهُمْ مَغْفِرَةٌ مِنْ رَبِّهِمْ وَجَنَّاتٌ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَنِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ))
فنسأل الله أن يوفقنا وجميع المـسلمين في هذه الليالي وغيرها لما يحبه ويرضاه وأن يعيذنا جميعا من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا ، إنه جواد كريم.
اللهم آآمين

سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:11 AM   #22 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



أقل مدة يختم فيها القرآن

السؤال :
ما أقل مدة يختم فيها القرآن ؟

الجواب :
ليس فيه حد محدود إلا أن الأفضل أن لا يقرأه في أقل من ثلاث كما في حديث عبد الله بن عمرو : ((لا يفقه من قرأه في أقل من ثلاث)).
فالأفضل أن يتحرى في قراءته الخشوع والترتيل والتدبر ، وليس المقصود العجلة ، بل المقصود أن يستفيد وينبغي أن يكثر القراءة في رمضان كما فعل السلف - رضي الله عنهم - ، ولكن مع التدبر والتعقل ، فإذا ختم في كل ثلاث فحسن ،
وبعض السلف قال : إنه يستثنى من ذلك أوقات الفضائل ، وأنه لا بأس أن يختم كل ليلة أو في كل يوم كما ذكروا هذا عن الشافعي ، وعن غيره ، ولكن ظاهر السنة أنه لا فرق بين رمضان وغيره ، وأنه ينبغي له أن لا يعجل وأن يطمئن في قراءته ،
وأن يرتل كما أمر النبي عليه الصلاة والسلام عبد الله بن عمرو فقال : ((اقرأه في سبع)) هذا آخر ما أمره بهوقال : ((لا يفقه من قرأه في أقل من ثلاث)) ولم يقل إلا في رمضان ، فحمل بعض السلف هذا على غير رمضان محل نظر ، والأقرب - والله أعلم - أن المشروع للمؤمن أن يعتني بالقرآن ويجتهد في إحسان قراءته وتدبر القرآن والعناية بالمعاني ولا يعجل ، والأفضل أن لا يختم في أقل من ثلاث ، هذا هو الذي ينبغي حسب ما جاءت به السنة ، ولو في رمضان.


سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:14 AM   #23 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



حكم صلة الصديق الذي لا يؤدي الصلاة ولا يصوم رمضان

السؤال :
لي صديق عزيز علي وأحبه حبا شديدا ، ولكن هذا الصديق لا يؤدي الصلاة المفروضة عليه ولا يصوم رمضان ونصحته ولم يقبل مني ، هل أصله أم لا ؟

الجواب :
هذا الرجل وأمثاله يجب بغضه في الله ومعاداته فيه ، ويشرع هجره حتى يتوب ؛ لأن ترك الصلاة وإن لم يجحد وجوبها كفر أكبر في أصح قولي العلماء ؛ لقول النبي صلى الله عليه وسلم : (بين الرجل وبين الشرك والكفر ترك الصلاة)، وقوله عليه الصلاة والسلام : (العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر). والأحاديث في هذا المعنى كثيرة .
أما من جحد وجوبها فهو كافر بالإجماع ؛ لأنه بذلك يكون مكذبا لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم ، نسأل الله العافية من ذلك .
أما ترك الزكاة وترك صيام رمضان من غير عذر شرعي فمن أعظم الجرائم والكبائر .
وقد ذهب بعض أهل العلم إلى كفر من ترك الزكاة أو ترك صيام رمضان من غير عذر شرعي كالمرض والسفر ، ولكن الصحيح عدم كفرهما الكفر الأكبر إذا لم يجحدوا وجوب الزكاة والصيام .
أما من جحد وجوبهما أو أحدهما أو جحد وجوب الحج مع الاستطاعة فهو كافر بالإجماع ؛ لأنه مكذب لله سبحانه ولرسوله صلى الله عليه وسلم بهذا الجحد .
فالواجب عليك أن تبغضه في الله ، ويشرع لك أن تهجره حتى يتوب إلى الله سبحانه ، وإن اقتضت المصلحة عدم هجره لدعوته إلى الله وإرشاده لعل الله يمن عليه بالهداية فلا بأس .
والواجب على ولاة أمر المسلمين استتابة من عرف بترك الصلاة فإن تاب وإلا قتل ؛ لقول الله عز وجل : ((فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ فَخَلُّوا سَبِيلَهُمْ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ)) فدل ذلك على أن من لم يصل لا يخلى سبيله . وقال صلى الله عليه وسلم : (إني نهيت عن قتل المصلين)، فدل ذلك على أن من لم يصل لم ينه عن قتله.
وقد دلت الأدلة الشرعية من الآيات والأحاديث على : أنه يجب على ولي الأمر قتل من لا يصلي إذا لم يتب.
ونسأل الله أن يرد صاحبك إلى التوبة ، وأن يهديه سواء السبيل.

سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:15 AM   #24 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



المشروع تقديم القضاء على صوم الست

السؤال :
هل يجوز صيام ستة من شوال قبل صيام ما علينا من قضاء رمضان ؟

الجواب :
قد اختلف العلماء في ذلك ، والصواب أن المشروع تقديم القضاء على صوم الست وغيرها من صيام النفل ؛
لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ((من صام رمضان ثم أتبعه ستا من شوال كان كصيام الدهر)). ومن قدم الست على القضاء لم يتبعها رمضان ، وإنما أتبعها بعض رمضان ، ولأن القضاء فرض ، وصيام الست تطوع ، والفرض أولى بالاهتمام والعناية . وبالله التوفيق .


سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:16 AM   #25 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



حكم القراءة من المصحف في صلاة التراويح

السؤال :
لاحظت في شهر رمضان المنصرم أن الإمام يمسك بالمصحف ويقرأ فيه، ثم يضعه بجانبه، ثم يعاود الكرة إلى أن تنتهي صلاة التراويح، كما أنه يفعل هذا في صلاة قيام الليل خلال العشر الأواخر من رمضان فإن كان هذا الأمر جائزا فما الدليل عليه من كتاب الله أو سنة رسوله صلى الله عليه وسلم؟

الجواب :
لا حرج في القراءة من المصحف في قيام رمضان لما في ذلك من إسماع المأمومين جميع القرآن؛ ولأن الأدلة الشرعية من الكتاب والسنة قد دلت على شرعية قراءة القرآن في الصلاة،وهي تعم قراءته من المصحف وعن ظهر قلب،
وقد ثبت عن عائشة رضي الله عنها أنها أمرت مولاها ذكوان أن يؤمها في قيام رمضان ، وكان يقرأ من المصحف. ذكره البخاري رحمه الله في صحيحه معلقا مجزوما به.

سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:17 AM   #26 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



س : ما حكـم صيـام مـن لا يصلي إلا في رمضـان بل ربما صام ولم يصل ؟

ج : كل من حُكِمَ بكفره بطلت أعماله قال تعالى : وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ وقال تعالى : وَمَنْ يَكْفُرْ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ حَبِطَ عَمَلُهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ
وذهب جمع من أهل العلم إلى أنه لا يكفر كفرا أكبر إذا كان مقرا بالوجوب ولكنه يكون كافرا كفرا أصغر ويكون عمله هذا أقبح وأشنع من عمل الزاني والسارق ونحو ذلك ، ومع هذا يصح صيامه ، وحجه عندهم إذا أداها على وجه شرعي ولكن تكون جريمته عدم المحافظة على الصلاة وهو على خطر عظيم من وقوعه في الشرك الأكبر عند جمع من أهل العلم ، وحكى بعضهم قول الأكثرين أنه لا يكفر الكفر الأكبر إن تركها تكاسلا وتهاونا وإنما يكون بذلك قد أتى كفرا أصغر ، وجريمة عظيمة ، ومنكرا شنيعا أعظم من الزنا والسرقة والعقوق وأعظم من شرب الخمر نسأل الله السلامة ولكن الصواب والصحيح من قولي العلماء أنه يكفر كفرا أكبر نسأل الله العافية ، لما تقدم من الأدلة الشرعية فمن صام وهو لم يصل فلا صيام له ولا حج له .



{سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.}


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:19 AM   #27 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



السؤال :
س : أيهما أفضل في نهار رمضان قراءة القرآن أم صلاة التطوع ؟


الجواب :

ج : كان من هديه صلى الله عليه وسلم في شهر رمضان الإكثار من أنواع العبادات وكان جبريل يدارسه القرآن ليلا وكان إذا لقيه جبريل أجود بالخير من الريح المرسلة وكان أجود الناس وأجود ما يكون في رمضان وكان يكثر فيه من الصدقة والإحسان وتلاوة القرآن والصلاة والذكر والاعتكاف ، هذا هدي الرسول صلى الله عليه وسلم في هذا الباب وفي هذا الشهر الكريم .
أما المفاضلة بين قراءة القارئ وصلاة المصلي تطوعا فتختلف باختلاف أحوال الناس وتقدير ذلك راجع إلى الله عز وجل لأنه بكل شيء محيط .


سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:20 AM   #28 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



حكم من أفطر سهوا في نهار رمضان وأكمل باقي يومه صائما

السؤال :

يقول ما حكم من أفطر سهوا في نهار رمضان وأكمل باقي يومه صائما؟ وما حكم من أفطر سهوا في صيام القضاء ولكنه أكمل باقي يومه صائما أيضا؟

الجواب :
إذا أكل الصائم أو شرب ناسيا في رمضان أو في قضاء رمضان أو في النذر أو في الكفارات فصومه صحيح يكمله ولا شيء عليه لأنه ثبت في الصحيحين عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال من نسي وهو صائم فأكل أو شرب فليتم صومه فإنما أطعمه الله وسقاه هكذا جاء في الصحيحين هذا من أصح الأحاديث عن رسول الله عليه الصلاة والسلام وفي اللفظ الآخر خارج الصحيحين عند الحاكم وغيره من أفطر في رمضان ناسيا فلا قضاء عليه ولا كفارة هذا هو المعتمد نعم.

{سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.}


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:32 AM   #29 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



هل قطرة العين تؤثر على الصيام

السؤال :
هل قطرة العين تؤثر على الصيام؟

الجواب :

هذا فيه خلاف بين أهل العلم، منهم من يرى أنها تؤثر ومنهم من يرى أنها لا تؤثر، والأقرب أنها لا تؤثر لأن العين ليست مجرى يعني قويا، وهي منفذ ضعيف فليس كمنفذ الأكل والشرب وغير ذلك. والأحوط جعلها في الليل، جعل القطرة في الليل، خروجاً من خلاف العلماء، فمن فعلها في النهار فصومه صحيح، لكن لو وجد طعمها في حلقه فالأحوط عليه القضاء خروجاً عن الخلاف.


سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى .


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 24-08-2009, 03:33 AM   #30 (permalink)
شراري وكلي فخر
مشرف سابق وعضو مميز


شراري وكلي فخر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1058
 تاريخ التسجيل :  Jan 2008
 أخر زيارة : 08-04-2012 (12:47 AM)
 المشاركات : 8,975 [ + ]
 التقييم :  1363
 الجنس ~
Male
 SMS ~
دع الأيام تجري في أعنتها
ولا تبيتن إلا خالي البال

ما بين غمضة عين وانتباهتها يغير الله من حال إلى حال
لوني المفضل : Darkgray
افتراضي رد: ۞ فتــاوى رمضـانية ۞



السؤال :
هل يجوز استعمال الإبر المقوية للصائم في رمضان؟

الجواب :
لا حرج في ذلك على الصحيح، لا حرج في ذلك، الإبر المقوية والمسكنة للآلام كل هذا لا بأس به، الممنوع الإبر المغذية، لأن الحقن التي تغذي هذه تفطر الصائم، لكن إذا اضطر إليها واحتاج إليها يُعطَى إياها ويفطر حكمه حكم المرضى، أما الإبر التي للتقوية أو تسكين الألم أو أخذ عينة من الدم، أو ما أشبه ذلك لا تفطر على الصحيح. نعم.



سماحة الشيخ ابن باز رحمه الله تعالى.


 
 توقيع : شراري وكلي فخر
سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)
   
   


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
۞ أرجـىآ عــمل ۞ شراري وكلي فخر المجلس الدعوي العام والدفاع عن الإسلام ورسوله 13 08-08-2011 08:52 AM


الساعة الآن 12:01 AM


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.
SEO by vBSEO 3.3.0
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لمجالس قبيلة الشرارات
  مجموعة ترايدنت العربية