عرض مشاركة واحدة
الصورة الرمزية طالب الأسمر

طالب الأسمر

المستشار الخاص للمجالس

[glow=CCCCCC]بسم الله الرحمن الرحيم



اما قبل:

الأغلبية ( وخصوصاً في الشمال ) اطلعوا على خبر ( ذلك الشراري المسن الذي تغلب على الذئب ) .
[/glow]




[glow=CCCCCC]
ولكن !!



قلة من هم على علم بأحداث تلك الليلة ، وكيف أستطاع ابن حويان - بقدرة الله - رغم كبر سنه وهجاد الليل له وبعد معركة استمرت لأكثر من ساعة ، كيف استطاع التغلب على ذلك الذئب المتوحش!


وكيف أستطاع أن يخلص (وجهه) من فكي الذئب ، الذي سرعان ما أحكم قبضة فكيه على ذراعه ، ومن ثم كيف قاوم رغم ظلمة الليل والألم ، وزحف بعد ذلك العراك حتى تمكن من الإمساك ( بمنجل ) استطاع أن يسدد به طعنات لقلب الذئب حتى أرداه قتيلاً.

وكيف استطاع بعدها قيادة سيارته وهو مضجر بالدماء حتى تمكن من الوصول إلى المستشفى .
[/glow]



[glow=FFFFFF][glow=CCCCCC]قصة رغم غرابتها ، ليست بغريبة على من تاريخهم حافل بأحداث أبلغ وأعظم من هذه القصة.[/glow][/glow]

[poem=font="Simplified Arabic,7,firebrick,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="double,6,red" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
اولاد مكلب باللقاء فعلها اهوال = كم قوم ربي .. بالملاقى قردها[/poem]


[glow=CCCCCC]اما بعد:

الإهـــــــداء لذلك الذئب المسن!
[/glow]

[poem=font="Simplified Arabic,7,royalblue,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="double,4,blue" type=2 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
قال الذي يثبت كلامه اذا قال = ماهي علوم ٍ مالقينا .. سندها
سلام مني ( لأبوصالح <1> ) على الحال = يوصل جنابه.. والتحية بعدها
ولاهي غريبه .. من مواريث الأبطال = حتى ولو ذيب الفيافي هجدها
ماهي غريبه .. كل زمانٍ له رجال = وروس الحبال يحلها من عقدها
يوم انها مابين صايل وصوال = المرجله تظهر .. اليا اظهرت يدها
من لابةٍ جاء ذكرها ضمن الأقوال = بأبيات للي كلمته ماجحدها
(( من سربة العزام ماضين الأفعال = خيالهم لو هي حضوضى وردها <2> ))
ما هي غريبه .. فعلهم مابه جدال = ورثٍ قديمٍ .. من جدود لولدها
توارثوه أجيال وأجيال وأجيال = وسجل بصفحاتٍ جزالٍ عمدها
تاريخ وأمجاد وبطولات وأفعال = ان جاء مجال المدح .. كلٍ حمدها
اولاد مكلب باللقاء فعلها اهوال = كم قوم ربي .. بالملاقى قردها
يوم انها مابين فارس وخيال = يبرق سناها .. ثم يرزم رعدها
ويبين فعلٍ مايبي هرج وجدال = نفسٍ تباهى به .. ونفسٍ لهدها
واليوم عم الخير في كل الأحوال = في ظل حكامٍ يرفرف سعدها
آل السعود ..اللي بهم خير الأمثال = افعالهم تشهد بفعله .. بلدها
زال الجهل .. في حكمهم والخطر زال = أمن وأمان وعيشةٍ في رغدها
وصلاة ربي عد ما جاد همـّـال = واعداد غيمٍ هل ماه وبردها
على شفيع الخلق في خير الأقوال = اللي هدى الأمه .. وعظّم جسدها[/poem]



[glow=CCCCCC]<1> / ابوصالح :فرحان الحويان الشراري

<2> / البيت للشاعر الفارس خلف الأذن الشعلان (ابوالشيوخ).
[/glow]

لا شيء ... يستحق !!

.
.
.


سبحان الله وبحمده ..... سبحان الله العظيم
التعديل الأخير تم بواسطة طالب الأسمر ; 07-06-2008 الساعة 04:12 PM